القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

مؤسسة جود تجود وكلاب السياسة تنبح وتدود ...

 مؤسسة جود تجود وكلاب السياسة تنبح  وتدود ...


 مؤسسة جود تجود وكلاب السياسة تنبح  وتدود ...

أكدت مصادر مطلعة أن مؤسسة جود للتنمية الكائن مقرها بالدار البيضاء، التابعة لسلوى أخنوش زوجة الملياردير وزير الفلاحة والصيد البحري عزيز أخنوش، وبتنسيق مع هياكل حزب التجمع الوطني للأحرار  بسوس والمغرب عامة ، عازمة على بدأ حملة  توزيع  ( ألبسة وأغطية )، على مستفيدين ينتمون الى الطبقات الهشة في المجتمع كما دأبت كل سنة، 
وحسب ذات المصادر فإن الألبسة  التي سيجرى توزيعها بمحلية أولاد برحيل  والتي ستشرف  عليها جمعيات وهياكل تابعة لحزب التجمع الوطني للأحرار  ، سيستفيد منها النساء الأرامل ودوي الإحتياجات الخاصة والأشخاص في وضعية صعبة.وهي عبارة عن أغطية وبطانيات وملابس شتوية تقي ساكنة هذه المناطق البرد القارس.
ويشار حسب مصادر مقربة أن الهيئات السياسية بأولاد برحيل أقامت الدنيا ولم تقعدها  وياليث فاعلهاُ رجل آمين، أغلب الناطقين والناشرين مجرد خونة يتنقلون بين الأحزاب باحثين عن العروض التي تليق بهم وبمكانتهم، محترفين  منهم وهواة ومازاد من غرابة الموقف والمضحكْ، هو أن هذه الملابس توزع كل سنة في مثل هذا الوقت منذ سنة 2016 ولدى أولاد برحيل ثمثيلية بالمؤسسة المذكورة منذ مدة في شخص الأستاذ .إ ب أين كانت هذه الشردمة سنة 2016_2017_2018_2019.لما لم ينطقواْ ببنتِ شفة في السنوات الماضية، لماذا بالضبط هذا الوقت، مع العلم أنه توجد هناك خروقات تقوم بها هذه الطبقة الهاوية في السياسة والتسيير.

reaction:

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress