القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

"صحراويون من أجل السلام" تتهم قيادة الجبهة بارتكاب أخطاء استراتيجية وتدعو إلى احترام وقف إطلاق النار بالصحراء المغربية

"صحراويون من أجل السلام" تتهم قيادة الجبهة بارتكاب أخطاء استراتيجية وتدعو إلى احترام وقف إطلاق النار بالصحراء المغربية

 "صحراويون من أجل السلام" تتهم قيادة الجبهة بارتكاب أخطاء استراتيجية وتدعو إلى احترام وقف إطلاق النار بالصحراء المغربية

هاجمت حركة "صحراويون من أجل السلام"، بضراوة قيادة جبهة "البوليساريو"، واتهمتها بارتكاب خطأ استراتيجي فادح.

وأشارت الحركة في بيان لها توصل الموقع بنسخة منه، إلى أن الأحداث الأخيرة، أظهرت العواقب الخطيرة للخطأ الاستراتيجي، الذي ارتكبته قيادة البوليساريو في خلق أزمة عبثية، خاضعة لحسابات خاطئة في قضية الكركرات.

ودعت اللجنة السياسية الدائمة للحركة المذكورة، إلى ضرورة احترام وقف إطلاق النار الساري المفعول منذ عام 1991.

كما شدد ذات البيان، على أهمية استئناف العملية السياسية، المتعلقة بقضية الصحراء المغربية، التي ترعاها الأمم المتحدة في أقرب وقت ممكن.

من جهة أخرى، قالت الحركة في بيانها، إن قرار حكومة الولايات المتحدة الامريكية، القوة  الأساسية العظمى في العالم حاليا فيما يتعلق بقضية الصحراء، هو نتيجة منطقية لرهان خاطئ قامت به القيادة الحالية للبوليساريو في عام 1975، حين حرفت مجرى الأحداث، وأجبرت اندماج المنطقة في المعسكر الشيوعي وكذلك مشاريع الهيمنة للعقيد القذافي بالصحراء.

وعبرت الحركة، عن معارضتها لاستمرار معاناة الشعب الصحراوي، بسبب صراع المصالح والنفوذ لجهات فاعلة وقوى أخرى في المنطقة، حسب ما جاء في نص البيان.

وأعربت "حركة صحراويون من أجل السلام"، عن أملها في أن يؤدي الوضع الجديد إلى مخرج سلمي، مؤكدة، أن " الاقتناع بأن الحل الوسط هو الطريقة الوحيدة والسريعة والواقعية لإنهاء الضراع ومعاناة الشعب الصحراوي وتوفير مستقبل السلام والحرية والكرامة لجميع الصحراويين".

reaction:

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress