القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

الطوارئ بأكادير تكشف المستور.. الشرطة تفكك غرف ’’مساج جنسي’’ في عز أزمة كورونا و حالة الطوارئ

الطوارئ بأكادير تكشف المستور.. الشرطة تفكك غرف ’’مساج جنسي’’ في عز أزمة كورونا و حالة الطوارئ

 الطوارئ بأكادير تكشف المستور.. الشرطة تفكك غرف ’’مساج جنسي’’ في عز أزمة كورونا و حالة الطوارئ

قررت النيابة العامة بابتدائية أكادير، وضع ثلاث شبان و خمس فتيات تحت الحراسة النظرية للتحقيق،  بتهمة خرق حالة الطوارئ الصحية،  وتحويل  مركز التدليك يقع بحي تالبورجت إلى غرف لاستقبال زبائن راغبين في التدليك المصحوب بالمتعة الجنسية.

وقد جاءت عملية توقيف المعنيين بالأمر، بعد توصل الشرطة القضائية التابعة لولاية أكادير، بمعلومات تفيد استغلال أشخاص رخصة لممارسة التدليك، وفتحوا أبواب المركز الذي يقع بحي تالبورجت في وجه الزبناء الراغبين في ممارسة “المساج الجنسي”، بعيدا عن الأعين، فقررت المصالح الأمنية، بعد الحصول على إذن من النيابة العامة، بعملية مداهمة المركز المذكور، إذ تم ضبط المشتبه فيهم 3 شبان و 5 فتيات في وضعية مشبوهة داخله فاقتادتهم للتحقيق معهم، وكشف مخططاتهم.


وكشفت التحقيقات تورط صاحبة المحل ومسيرته في شبكة الدعارة وتحويل عاملات تدليك إلى ممارسات للجنس الجماعي لاستقطاب الباحثين عن هذا النوع من الأنشطة الممنوعة.

 ورغم قرار الحكومة المغربية فرض حضر تجول ليلي على الصعيد الوطني لمدة 3 أسابيع و إغلاق المطاعم بأكادير، خاصة، بعد أن اشتدت وطأة الوباء بالمدينة خلال الأسابيع الأخيرة، إلا أن أصحاب مركز التدليك  لم يكترثن لذلك، و فتحن محلهن و واصلن ممارسة نشاطهن بنفس الشكل الذي اعتدن عليه في السابق، الأمر الذي كاد أن يتسبب في كارثة حقيقية.

تجدر الإشارة، إلى أن القرار السابق للجنة اليقظة بأكادير الصادر منذ يوم 22 نونبر الماضي، كان قد قرر إغلاق الحمامات و مراكز SPA غير أن القرار الأخير، لم يشر إلى إعادة فتح هذه المحلات ولم يتطرق إليه البلاغ تماما و هو ما يفهم منه ضمنيا  استمرار عملية الإغلاق عندما تحدث بلاغ لجنة اليقظة بأكادير على الإبقاء على جميع القيود الاحترازية الأخرى التي تم إقرارها سابقا.

 

reaction:

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress