القائمة الرئيسية

الصفحات















آخر الأخبار

أكادير : مشاريع تربية الأحياء البحرية تعرف انطلاقتها بشواطئ جهة سوس ماسة

أكادير : مشاريع تربية الأحياء البحرية تعرف انطلاقتها بشواطئ جهة سوس ماسة

 أكادير : مشاريع تربية الأحياء البحرية تعرف انطلاقتها بشواطئ جهة سوس ماسة

أشرف رئيس غرفة الصيد البحري الأطلسية الوسطى أكادير، جواد الهلالي، يوم أمس الأربعاء، على عقد اجتماعات اللجنة التقنية الملكلفة بفتح الأظرفة الخاصة بتلقي طلبات العروض المفتوحة المتعلقة بتجهيز و إنشاء مزارع بلح البحر وباقتناء آلات للف بلح البحر وأطقم الغوص، والتي سبق وأن أعلنت عنها غرفة الصيد البحري الأطلسية الوسطى شهر شتنبر الماضي بشراكة مع الوكالة الوطنية لتنمية تربية الأحياء البحرية.

وتهدف هذه المبادرة التي أطلقتها غرفة الصيد البحري الأطلسية الوسطى و الوكالة الوطنية لتنمية تربية الأحياء البحرية إلى إدماج المقاولين الشباب وتعاونيات الصيد التقليدي بجهة سوس ماسة في مجال تربية الأحياء المائية تماشيا مع توجهات مخطط عمل الغرفة، وكذا ضمان استفادتهم من التكوينات الضرورية في هذا المجال وتوفير المساعدة التقنية لهم ومواكبة  مشاريعهم من أجل إنجاح عملية تربية الأحياء المائية بالمنطقة وفق توجهات استراتيجية “أليوتيس”.

هذا، و قدرت المساحة الاجمالية المخصصة لتربية الأحياء البحرية في جهة سوس ماسة بأزيد من 4 آلاف هكتار، تضم  مناطق مخصصة لإنشاء مزارع لتربية ثلاثة أصناف من الأحياء البحرية وهي الصدفيات والطحالب البحرية والأسماك.

وقد اختيرت كل من  شركتي “VOLTESS” و” MAPIMAR ” المختصصتان في مجال تجهيز مزارع تربية الأحياء المائية والبحرية بعد استيفائهما لجميع الشروط الجاري بها العمل من أجل ضمان استفادة تعاونيتين للصيد التقليدي بكل من تيكرت وإمي ودار ومجموعتين للمقاولين الشباب بجهة سوس ماسة من هذا المشروع.

يذكر أن المشروع المتعلق بتجهيز و إنشاء مزارع بلح البحر وباقتناء آلات للف بلح البحر وأطقم الغوص، يدخل في إطار الاستراتيجية الوطنية للنهوض بتربية الأحياء البحرية التي تشمل جميع الشواطئ المغربية، بما فيها الشواطئ الممتدة على طول الواجهة البحرية لسوس ماسة، وهو الأمر الذي من شأنه أن يعطي دفعة قوية للاستثمارات في مجال تربية الأحياء البحرية بالجهة.

reaction:

تعليقات

أكادير بريس جميع الحقوق محفوظة © 2020 agadir press






xxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx