القائمة الرئيسية

الصفحات

>

أكادير : نقابيون يقطرون الشمع على مدير أكاديمية سوس، و يطالبون بالتحقيق في ملفات التسيب و الفساد الإدارية و المالية بالأكاديمية.

 أكادير : نقابيون يقطرون الشمع على مدير أكاديمية سوس، و يطالبون بالتحقيق في ملفات التسيب و الفساد الإدارية و المالية بالأكاديمية.


 أكادير : نقابيون يقطرون الشمع على مدير أكاديمية سوس، و يطالبون بالتحقيق في ملفات التسيب و الفساد الإدارية و المالية بالأكاديمية.

خرج المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بجهة سوس ماسة بيان ناري اكد من خلاله تعثر وفشل الدخول المدرسي الحالي من خلال اتخاذ الأكاديمية الجهوية ومديرياتها الإقليمية الست لجملة قرارات عشوائية وإجراءات ترقيعية مست المدرسة العمومية، محملا مدير الأكاديمية الجهوية والمدراء الإقليميين المسؤولية المباشرة في حرمان المؤسسات التعليمية بالجهة من الدعم اللوجستيكي المرتبط بالشروط والسلامة الصحية، مطالبا في ذات البيان الذي توصلت أكادير24 بنسخة منه، وزير التربية الوطنية بإيفاد لجنة مركزية محايدة عاجلة للتحقيق في عدد من الاختلالات والتجاوزات المالية والإدارية والتربوية ، التي يتوفر المكتب الجهوي على أدلة ثبوتية بشأنها ، والمرتكبة من طرف إدارة الأكاديمية الجهوية ومديرياتها الإقليمية لترتيب المسؤوليات وربطها بالمحاسبة  في إطار دولة الحق والقانون.

هذا، و أكد المكتب الجهوي، بأنه قرر خوض اعتصام لمدة 24 ساعة مصحوب بمبيت ليلي بمقر الأكاديمية الجهوية باكادير ينفذه أعضاء المكتب الجهوي وأعضاء المكاتب الإقليمية والمحلي سيعلن عن تاريخه في وقته، كما قرر أيضا تنظيم قافلة احتجاجية من الأقاليم الست في اتجاه مقر الأكاديمية

وفيما يلي النص الكامل للبيان المعنون ببيان “الدخول المدرسي الفاشل و المتعثر”:
بـــيــــان

عقد المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بجهة سوس ماسة ليلة يوم السبت 03 أكتوبر 2020 اجتماعه الشهري عن بعد بتطبيق تقنية زووم ، تم خلاله الوقوف على سياسة الاستخفاف بالحركة النقابية المناضلة التي ينهجها مدير الأكاديمية الجهوية في خرق غير مسبوق للمذكرات المنظمة لأشغال اللجان الجهوية  واستهتار سافر بمطالب نساء ورجال التعليم  ، كما قام بالدراسة والتحليل لمجمل قضايا الدخول المدرسي الحالي المتعثر والفاشل ، وما واكبه من قرارات عشوائية وإجراءات ترقيعية صادرة عن الأكاديمية الجهوية ومديرياتها الإقليمية ، كما تداول في مختلف نضالات ومطالب الشغيلة التعليمية ، ومستجدات الساحة التعليمية وطنيا وجهويا في ارتباط بالهجوم الجبان على المدرسة العمومية ، وعلى مكتسبات نساء ورجال التعليم الذي تقوده حكومة العبث ووزارة التخبط ، وعليه فان المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم (CDT) بجهة سوس ماسة ، ووفاء لهويته الكونفدرالية الكفاحية يعلن ما يلي :

1– تقديمه خالص الشكر والتقدير بمناسبة اليوم العالمي للمدرس للأطر الإدارية والتربوية وأطر المراقبة التربوية والأطر المشتركة والمساعدة بالأسلاك التعليمية الثلاث ، على تضحياتهم الجسام حفاظا على مصلحة المتعلمات والمتعلمين بجميع المؤسسات التعليمية بالجهة ، رغم التهميش وقلة الإمكانيات والوسائل في ظل دخول مدرسي مرتبك وفاشل ،

2– دعمه ومساندته المباشرة والمطلقة للمعارك النضالية المشروعة التي تخوضها الشغيلة التعليمية ونذكر منها : (أساتذة الزنزانة 10 –  الأساتذة حاملي الشهادات العليا – الأساتذة المفروض عليهم التعاقد المشؤوم – المقصيون من خارج السلم ومن الدرجة الجديدة – ضحايا النظامين..، ومطالبته وزير التربية الوطنية بالاستجابة العاجلة لها دون تماطل أو تسويف ،

3– مطالبته وزير التربية الوطنية الإسراع بإخراج مرسوم أطر الإدارة التربوية والإفراج عن نظام  أساسي منصف لكل الفئات التعليمية ،

4– رفضه المطلق مشروع القانون التكبيلي للإضراب رقم 15/97 ، ومشروع القانون الجديد المتعلق بإصلاح ما يسمى صناديق التقاعد والهادف لقرصنة الأجور الهزيلة أصلا لنساء ورجال التعليم وعموم الموظفين ، في الوقت الذي يستمتع كبار المسؤولين والموظفين بالأجور والتعويضات السمينة ، وفي الوقت الذي يوزع فيه المال العام على أشباه الفنانين ،

5– تأكيده تعثر وفشل الدخول المدرسي الحالي من خلال اتخاذ الأكاديمية الجهوية ومديرياتها الإقليمية الست لجملة قرارات عشوائية وإجراءات ترقيعية مست المدرسة العمومية بكل مكوناتها ، وإثقال كاهل الأطر الإدارية والتربوية وأطر المراقبة التربوية والأطر المساعدة بالمزيد من المهام والأعباء دون مراعاة لظروفها الاجتماعية والنفسية والمادية…،

6– تحميله مدير الأكاديمية الجهوية والمدراء الإقليميين المسؤولية المباشرة في حرمان المؤسسات التعليمية بالجهة من الدعم اللوجستيكي المرتبط بالشروط والسلامة الصحية ( مواد التعقيم – الكمامات – أجهزة قياس الحرارة – مواد التنظيف – علامات التشوير …) من دون صرف أية ميزانية للمؤسسات التعليمية لتوفير هذه المستلزمات في تعارض صريح مع مقتضيات البروتوكول الصحي المنصوص عليه في المذكرة الوزارية 20/39 ، مما يجعل جميع مكونات المجتمع المدرسي في مواجهة يومية مع الوباء اللعين ، في حين تصرف فيه اعتمادات بملايين من الدراهم في التفاهات والكماليات دون حسيب ولا رقيب ، وفي الوقت الذي يصرف مدير الأكاديمية لنفسه وللمدراء الإقليميين وبعض رؤساء الأقسام والمصالح تعويضات جزافية سمينة بأثر رجعي  ، دون مراعاة التوجيهات الصادرة عن وزارتي المالية والتربية الوطنية والداعية إلى ترشيد النفقات وتوفير الاعتمادات المالية اللازمة لمواجهة تداعيات وانعكاسات جائحة كورونا ، تقابلها  المعاناة اليومية للآلاف من نساء ورجال التعليم المرابطين في الفيافي والجبال والهضاب ، دون أدنى شروط وظروف الحياة الكريمة ،

7– مطالبته والي جهة سوس ماسة تحمل مسؤولياته وتفعيل صلاحياته ، تجنب كل من شأنه العبث بسلامة وصحة المتعلمات والمتعلمين والأطر الإدارية والتربوية وأطر المراقبة التربوية والأطر المشتركة بجميع المؤسسات التعليمية بالجهة ، بعدما تأكد وبالملموس الاستخفاف والاستهتار الصادرة عن إدارة الأكاديمية ومديرياتها الإقليمية ،

8– رفضه المطلق لأية عملية ارضائية انتقائية تخص حل ملفات اجتماعية وصحية بعينها من طرف إدارة الأكاديمية تزكية للمحسوبية والتدخلات المشبوهة ، وتشبثه بضرورة حل مشاكل نساء ورجال التعليم برؤية شمولية ديمقراطية معيارها الشفافية والاستحقاق وتكافؤ الفرص  ،

9– تضامنه اللامشروط  مع العديد من المدرسات والمدرسين بعدد من المؤسسات التعليمية بالجهة جراء ما يتعرضون له من تسلط وحيف ، صادر عن فئة قليلة محسوبة خطأ على الإدارة التربوية و المراقبة التربوية ، مما يلحق الضرر المعنوي والمادي بجسد الأسرة التعليمية مجتمعة ، والتي ما فتئنا دوما نرفع لهم التحية عرفانا بتضحياتهم ومجهوداتهم ،

 10- استنكاره بأشد العبارات التدبير البيروقراطي الانفرادي لقضايا نساء ورجال التعليم من طرف مدير الأكاديمية الجهوية في إقصاء غير مسبوق للحركة النقابية ، وفي استخفاف بالمذكرة الإطار 17/103 وبالتوجيهات الرسمية الوزارية ، وشجبه الشديد سياسة إقبار محاضر أشغال اللجان الجهوية المشتركة والتملص من تنفيذ القرارات الصادرة عنها ،

11– مطالبته السيد وزير التربية الوطنية بإيفاد لجنة مركزية محايدة عاجلة للتحقيق في عدد من الاختلالات والتجاوزات المالية والإدارية والتربوية ، التي يتوفر المكتب الجهوي على أدلة ثبوتية بشأنها ، والمرتكبة من طرف إدارة الأكاديمية الجهوية ومديرياتها الإقليمية لترتيب المسؤوليات وربطها بالمحاسبة  في إطار دولة الحق والقانون ،

12– تنديده بالإجراءات الترقيعية غير التربوية في تدبير الموارد البشرية على مستوى جميع المديريات والمصحوبة بتلاعبات كثيرة ، ورفضه التكاليف التعسفية الموجهة للعديد من المدرسين ( استكمال الحصص بمؤسسات خارج الجماعة الأصلية – فرض تدريس ما يسمى المواد المتآخية – تفييضات قسرية بالسلك الإعدادي للتدريس بالتاهيلي والعكس …)

13- شجبه الدائم لعملية تفويت عدد من السكنيات الإدارية والوظيفية من طرف إدارة الأكاديمية لبعض المقربين في خرق سافر للمذكرة الوزارية 40 المنظمة لشروط إسناد السكنيات ، ( مديرية اكادير وتارودانت نموذجا ) ومطالبته بإلغائها ،

14- تشبثه بمبدأ الأجر مقابل العمل لمحاربة فئة الأشباح بالجهة من المقربات والمقربين المكلفات والمكلفين بمهام الراحة والاستجمام ، مع ضرورة تحمل المدراء الإقليميين لمسؤولياتهم في التستر على عدد مهم من المحظوظات والمحظوظين الذين تنجز لفائدتهم جداول حصص على المقاس تزكية للزبونية والانتماءات الضيقة ( 6 أو 8 … ساعات في الأسبوع ) ، حتى تتوافق مع مصالحهم وحصص اشتغالهم بمؤسسات التعليم الخاص بمنطق ريعي إرضائي انتهازي،

15– رفضه توجه مدير الأكاديمية نحو إلغاء صفقة ربط المؤسسات التعليمية بالانترنيت وتحميل مديريها وجمعيات الآباء وجمعيات مدرسة النجاح دفع فاتورة هذا الربط …على الرغم من الميزانية الضخمة التي وفرتها الوزارة لذلك ،

16- تحميله مدير الأكاديمية مسؤولية تأخر عمليات البناء والتأهيل بالعشرات من المؤسسات التعليمية بالجهة ، مما كان له الأثر السيئ على انطلاق الدخول المدرسي الحالي  ، من خلال هدر زمن التعلمات وتشجيع الهدر المدرسي،

 17- تشبثه بضرورة  تنظيم حركة جهوية منصفة وعادلة لهيئة التدريس قبل نهاية السنة الحالية لإنصاف جميع الضحايا والمتضررين ، ومطالبته بإخراج المذكرة المنظمة للحركة الجهوية لفئة المساعدين التقنيين تنفيذا لمخرجات اللجنة الجهوية لشهر نونبر من سنة 2019 ، مع تسريع عملية تسوية ملف المبالغ المقتطعة خطأ من طرف صندوق النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد ،

18– مطالبته بصرف مستحقات مربيات التعليم  الأولي على مستوى الجهة دون مماطلة أو تسويف ، وبمحاسبة المسؤولين عن النهب الذي تتعرض له أجور مستخدمي  أوراش النظافة والحراسة والطبخ العاملين بالمؤسسات التعليمية بمديريات الجهة من طرف عدد من الشركات في خرق للحد الأدنى للأجر المحدد في 14.85 درهم للساعة .

وأمام هذا الوضع المتردي والبئيس ، ومن منطلق مسؤولياتنا التاريخية في الدفاع عن المدرسة العمومية بكل مكوناتها ، ووفاء لمبادئنا الثابتة الرافضة لكل مظاهر الفساد والتسيب والعبث والتسلط والاسترزاق الذي تحترفه بعض الكائنات ، فان المكتب الجهوي يقرر تنفيذ برنامج نضالي يبتدئ في شطره الأول ب :

*خوض اعتصام لمدة 24 ساعة مصحوب بمبيت ليلي بمقر الأكاديمية الجهوية باكادير ينفذه أعضاء المكتب الجهوي وأعضاء المكاتب الإقليمية والمحلية  لنقابتنا العتيدة  بجهة سوس ماسة . ( سيعلن عن تاريخه في وقته )

*تنظيم قافلة احتجاجية من الأقاليم الست في اتجاه مقر الأكاديمية يشارك فيها أعضاء المكتب الجهوي وأعضاء المكاتب الإقليمية والمحلية وأعضاء لجان المؤسسات التعليمية التابعة لنقابتنا ( سيعلن عن تاريخها بعد تنفيذ الاعتصام والمبيت الليلي )

وفي الأخير يدعو المكتب الجهوي الشغيلة التعليمية بكل فئاتها إلى الوحدة والنضال دفاعا عن المدرسة العمومية والملفات المطلبية ، والتصدي لمخطط التعاقد المشؤوم وسياسة الهجوم الجبان المكتسبات ، والالتفاف حول نقابتهم التاريخية المناضلة الجماهيرية المكافحة المستقلة في قراراتها عن أجهزة الدولة والحكومة والإدارة والهيئات السياسية

عن المكتب الجهوي

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات