القائمة الرئيسية

الصفحات



















أولياء أمور التلاميذ بمراكش يطالبون بتأجيل الدخول المدرسي

أولياء أمور التلاميذ بمراكش يطالبون بتأجيل الدخول المدرسي

أولياء أمور التلاميذ بمراكش يطالبون بتأجيل الدخول المدرسي

طالب أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بجهة مراكش آسفي، بضرورة تأجيل الدخول المدرسي إلى ما بعد شهر أكتوبر على الأقل حماية لصحة وسلامة كل مكونات المجتمع المدرسي، واستعدادا للتحضير الجيد لتعليم حضوري آمن على جميع المستويات.

وقالت الرابطة الجهوية لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بجهة مراكش آسفي، إن “الظروف الوبائية المقلقة لا تبعث على ارتياح واطمئنان الأسر على أبنائهم وبناتهم لدخول مدرسي استثنائي”، خاصة مع “الارتباك الحاصل في جل المؤسسات التعليمية التي تفتقر لأبسط شروط الوقاية الصحية، خلافا لما جاء في البلاغ الوزاري”.

وأوضحت الرابطة في بلاغ لها، أن “الدخول المدرسي سيكون ساخنا، في ظل وضع صحي ووبائي متفاقم في كثير من جهات وأقاليم المملكة، ومن بينها جهة مراكش آسفي”، مشيرة إلى أن “اختيار غالبية الأسر للتعليم الحضوري، هو إدانة صريحة وبليغة للتعليم عن بعد، وفشله في تأدية الأهداف التربوية والتعليمية والبيداغوجية المتوخاة”.

واتهم البلاغ الذي اطلعت عليه “آشكاين” الوزارة الوصية، بـ”الانفراد في اتخاذ قرارات مصيرية دون إشراك مختلف الشركاء الاجتماعيين، والتربويين، والقطاعات الفاعلة في المنظومة التربوية؛ مشددا على أن “معيار الصحة والسلامة غير واضح في الرؤية واستراتيجية تنزيل البروتوكول الصحي، وذلك راجع لقلة أو انعدام الإمكانيات المادية والتجهيزات بالمؤسسات التربوية”.

ودعت رابطة جمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بمراكش، الوزارة الوصية ومصالحها الخارجية، وأطر الإدارة التربوية، ومن خلالها مجالس المؤسسات التعليمية، إلى تحمل مسؤولياتها الكاملة في اختيار النمط التربوي المناسب، لحماية صحة المتعلمين والمتعلمات وكل أعضاء المجتمع المدرسي”، وفق المصدر ذاته.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات