القائمة الرئيسية

الصفحات















آخر الأخبار

توقعات حالة الطقس بالمغرب يوم الجمعة 14 غشت 2020

توقعات حالة الطقس بالمغرب يوم الجمعة 14 غشت 2020
توقعات حالة الطقس بالمغرب يوم الجمعة 14 غشت 2020
تتوقع المديرية العامة للأرصاد الجوية، بالنسبة ليوم غد الجمعة، تشكل سحب منخفضة وكتل من الضباب، خلال الصباح والليل، فوق السواحل والسهول الشمالية والوسطى للمحيط الأطلسي.

وسيلاحظ تمركز سحب غير مستقرة مصحوبة بزخات رعدية فوق كل من مرتفعات الأطلس، والمناطق المجاورة لها، والمنطقة الشرقية، والجنوب-الشرقي وشرق الريف، مع ظهور سحب أخرى مدارية آتية من الجنوب ومحملة بزخات مطرية رعدية فوق الأقاليم الجنوبية.

ومن المرتقب كذلك نزول أمطار جد خفيفة ومتفرقة على السواحل الوسطى والجنوبية، فيما ستظل الأجواء مستقرة مع سماء صافية إلى قليلة السحب عموما بباقي جهات المملكة.

وسيبقى الطقس حارا نسبيا إلى محليا حار بعدد من مناطق البلاد، بما في ذلك السهول الداخليةن ومنطقة سوس، والجنوب-الشرقي والجنوب، مع هبوب زوابع رملية خفيفة بالأقاليم الجنوبية.

وستهب الرياح معتدلة إلى محليا قوية بعض الشيء من القطاع الشمالي بالأقاليم الجنوبية والسواحل الوسطى، وضعيفة إلى معتدلة من القطاع الغربي أو من الشمال أحيانا بباقي جهات المملكة.

وستتراوح درجات الحرارة الدنيا ما بين 28 و34 درجة بجنوب وشرق الأقاليم الجنوبية والجنوب الشرقين وما بين 22 و28 درجة بالمنطقة الشرقيةن وشرق سواحل البحر الأبيض المتوسط، والسايس، والسهول المتواجدة غرب الأطلس، ومنطقة سوس، والسفوح الجنوبية – الشرقية وداخل الأقاليم الجنوبية، وما بين 15 و22 درجة بباقي الأنحاء.

وستتأرجح درجات الحرارة العليا ما بين 40 و45 درجة بجنوب وشرق الأقاليم الجنوبية، والجنوب الشرقي وداخل منطقة سوس، وما بين 34 و40 درجة بجنوب المنطقة الشرقية، والسفوح الجنوبية-الشرقية، وداخل الأقاليم الجنوبية، ومنطقة سوس، والسهول الداخلية، والسايس، وهضاب الفوسفاط ووالماس، وما بين 28 و34 درجة بشمال المنطقة الشرقيةن والساحل المتوسطين والريف، ومنطقة طنجة وسهول المحيط الأطلسي، وما بين 24 و28 درجة فوق مرتفعات الأطلس وجوار السواحل.

وسيكون البحر هادئا إلى قليل الهيجان بالواجهة المتوسطية، وقليل الهيجان بمنطقة البوغاز، وقليل الهيجان إلى هائج شمال آسفي، وهائجا بالجنوب.

reaction:

تعليقات

أكادير بريس جميع الحقوق محفوظة © 2020 agadir press






xxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx