القائمة الرئيسية

الصفحات

>

ضجة حقوقية.. “ميدي 1 تيفي” تمنع صحفييها من التواصل مع متتبعيهم عبر “فيسبوك”

ضجة حقوقية.. “ميدي 1 تيفي” تمنع صحفييها من التواصل مع متتبعيهم عبر “فيسبوك”

ضجة حقوقية.. “ميدي 1 تيفي” تمنع صحفييها من التواصل مع متتبعيهم عبر “فيسبوك”

أجبرت قناة “ميدي 1 تيفي” صحافييها، على التصرف في حساباتهم الشخصية وفق ما أسمته بـ”الإلتزامات التعاقدية مع القناة”، وعدم منحهم الحق في التصرف بحرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ووجه عمر الذهبي، المدير المركزي لهيئات التحرير “ميدي 1 تيفي”، مراسلة تحمل في طياتها تهديدا للصحافيين العاملين بالقناة، وخاصة مقدمي البرامج، حيث اعتبر أن “من حق القناة أن تقوم باللازم من أجل ضمان حقوقها وفق ما يخوله لها القانون وبناء على الالتزامات التعاقدية بين الصحفيين و الإدارة”.

وفي إشارة ضمنية إلى الصحافي يوسف بلهيسي والاعلامية إيمان أغوثان ونوفل العوامرة وغيرهم، الذين دأبوا خلال فترة الحجر الصحي على القيام بلايفات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قال الذهبي في المراسلة التي اطلع “الأول” على نسخة منها، “أنهم يقومون بإجراء مقابلات مباشرة عبر الإنترنت بالموازاة مع أنشطتهم المهنية بالقناة، الأمر الذي يتعارض مع العقد الذي تم إبرامه بهذا الخصوص”.

واعتبر المدير المركزي لهيئات التحرير أن الصحفيون المعنيون “لا يحترمون الحق في الصورة والحصرية بالإضافة إلى التقيد بعدم المنافسة”، مشددا على أنهم صحفيين مهنيين يعملون بدوام كامل بالقناة وليس نصف دوام.

هذا التهديد غير المباشر، دفع بالإعلامي يوسف بلهيسي للخروج عن صمته، حيث نشر تدوينة توضيحية، عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي بـ”فيسبوك”، قال فيها “أنشطتي على مواقع التواصل الاجتماعي لا تتعارض مع التزاماتي المهنية بالمؤسسة التي أشتغل فيها، وهي استمرار لها. أفتخر بالعمل بقناة ميدي1 تيفي، وكنت من المساهمين في هذا المشروع الاعلامي المتميز ببلادنا”.

يذكر أن يوسف بلهيسي قام خلال فترة الحجر الصحي باستضافة شخصيات على صفحته الرسمية بموقع “فيسبوك”، وتطرق لعدة قضايا مرتبطة بحالة الطوارئ الصحية وجائحة “كورونا”، واستضاف عددا من الشخصيات من بينها عزيز الرباح وزير الطاقة والمعادن والبيئة، كما غيره من صحفيي القناة بأنشطة مماثلة.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات