القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

الفرقة الوطنية تعتقل عضوا في جامعة لقجع ومصادر ترجح أن يكون للموضوع علاقة باختلالات مالية

الفرقة الوطنية تعتقل عضوا في جامعة لقجع ومصادر ترجح أن يكون للموضوع علاقة باختلالات مالية
الفرقة الوطنية تعتقل عضوا في جامعة لقجع ومصادر ترجح أن يكون للموضوع علاقة باختلالات مالية
اعتقلت عناصر الفرقة الوطنية، الرئيس السابق للجماعة الحضرية مريرت، والمستشار البرلماني عن حزب الاتحاد الدستوري، محمد عدال، قبل أن يتم عزله من كل المناصب السابقة من طرف المحكمة الدستورية، ويظل يشغل عضوية المكتب التنفيذي للجامعة الملكية لكرة القدم فقط.

ورجحت مصادر أن يكون اعتقال عدال تم بغرض التحقيق معه في قضايا متعلقة باختلالات مالية عرفتها مرحلة تدبيره الجماعية، وهي نفسها التي دفعت بمتابعته من قبل المحكمة في محاكمة كان يتخلف عن حضور أطوارها بدعوى المرض.

وكانت المحكمة الدستورية قد أصدرت قرارها في وقت سابق بتجريد محمد عدال من عضوية مجلس المستشارين عن الدائرة الانتخابية لجهة بني ملال خنيفرة، وجاء القرار بناء على مراسلة من وزير العدل إلى رئيس المحكمة الدستورية، طالب فيها بإثبات تجريد محمد عدال من عضوية المستشارين تطبيقا لأحكام المادة 12 من القانون التنظيمي المتعلق بالمجلس المذكور، وذلك بعدما أصدرت المحكمة الإدارية بمكناس حكما في 9 نونبر 2017 ، قضى بعزل محمد عدال من مهام رئاسة وعضوية المجلس الجماعي مريرت.

وهو الحكم الذي تم تأييده بقرار صادر عن محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط في 6 مارس 2018 ؛ قبل أن ترفض محكمة النقض الطعن المقدم من طرف المعني بالأمر ليصبح بذلك الحكم الصادر عن المحكمة الإدارية بمكناس المشار نهائيا ومكتسبا لقوة الشيء المقضي به؛ لتقرر المحكمة الدستورية بناء عليه تثبيت تجريد محمد عدال من عضوية مجلس المستشارين.

reaction:

تعليقات

أكادير بريس جميع الحقوق محفوظة © 2020 agadir press






xxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx