القائمة الرئيسية

الصفحات


















سطات…مقرب من حزب “أخنوش” يقود حملة انتخابية سابقة لأوانها بتوزيع أضاحي العيد

سطات…مقرب من حزب “أخنوش” يقود حملة انتخابية سابقة لأوانها بتوزيع أضاحي العيد

سطات…مقرب من حزب “أخنوش” يقود حملة انتخابية سابقة لأوانها بتوزيع أضاحي العيد

يقود مسؤول سياسي بمدينة سطات وضواحيها، مقرب من حزب أخنوش، حملة سياسية انتخابية سابقة لأوانها وفي واضحة النهار وأمام مرأى ومسمع السلطات المحلية وفعاليات المجتمع المدني، بتوزيع أضاحي العيد باسم جمعية نشيطة يعتبر مسؤولا بارزا فيها.

ولاحظ مختلف الفاعلين السياسيين بالإقليم، أن العمل الخيري والإحساني خلال شهر رمضان الفائت وعند اقتراب عيد الأضحى القادم، استغلته شخصية لها مكانة سياسية معروفة ومقربة من سياسة أخنوش خير استغلال، أمام أنظار السلطات المحلية بعمالة إقليم سطات، وباقي القيادات والباشويات ورجال السلطة بمختلف رتبهم، دون أي قرار يردع مثل هذه التصرفات الصبيانية الإستغلالية، واتخاذ مبدأ السواسية والرقابة وزجر المخالفات بين مختلف السياسيين كيفما كان نوعهم.

ومنذ مجيء هذا الرجل المعروف بأخلاقه وتحمله المسؤولية في العمل السياسي والجمعوي، أسس عدة مكاتب وغطى تقريبا جل الدوائر الإنتخابية خدمة لأجندة سياسية ضخمة لنيل مكاسب ومقاعد مهمة.


لكن طريقة تحركه واستغلاله المناسبات والظروف، مثل شهر رمضان وعيد الأضحى والدخول المدرسي وفقر الناس، بمد يد المساعدة لأجل غاية في نفس يعقوب، أفقد السلطات المحلية بسطات هيبتها ووضعت سمعتها في كفة الشك.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات