القائمة الرئيسية

الصفحات

>

بطء أشغال الصرف الصحي يُثير استياءً بأورير‬

بطء أشغال الصرف الصحي يُثير استياءً بأورير‬

بطء أشغال الصرف الصحي يُثير استياءً بأورير‬

عبّرت جمعية "الأمل" للتنمية والأعمال الاجتماعية بحي تماونزا، التابع لنفوذ الجماعة الترابية أورير، شمال أكادير، عن "تذمر الساكنة المحلية من تباطؤ أشغال تمرير قنوات الصرف الصحي بالحي".

وأوردت الجمعية سالفة الذكر، ضمن شكاية موجهة إلى والي جهة سوس ماسة، عامل أكادير إداوتنان، أن القاطنين بحي تماونزا "مستاؤون من إغلاق بعض الطرقات والأزقة المؤدية إلى منازلهم، إلى جانب البطء الشديد في أشغال الحفر وعدم إرجاع الحالة إلى ما كانت عليه".

وطالبت الجمعية، عبر شكايتها التظلمية التي تتوفر عليها تمازيرت 24 ، السلطات الإقليمية بـ"السهر وفرض المراقبة على حامل المشروع والمقاولة نائلة الصفقة، وحث السلطة المحلية للوقوف جنبا إلى جنب مع المصلحة العامة، التي تقتضي حسن التدبير والتسيير في إنجاح هذا الورش، الذي سيرقى بالمنطقة إلى الرقعة الحضرية بدلا عن القرية المهمشة".

لحسن بلقاضي، رئيس الجماعة الترابية لأورير، أورد، في اتصال أجرته معه هسبريس، أن "أشغال مشروع الصرف الصحي تسير بشكل سريع، حيث وصل تقدمها في حي تهواريين إلى أكثر من 90 في المائة، وأزيد من 50 في المائة فيما تبقى من تمراغت".

وبخصوص حي "تماونزا"، أورد المسؤول الجماعي أن الطبيعة الجيولوجية والتضاريسية للمنطقة تشكل عاملا في تباطؤ الأشغال، حيث لا تسمح هذه الطبيعة باستعمال الآليات الكبرى لتسريع تقدم الأشغال"، موضحا في الإطار ذاته أن "حامل المشروع هو الوكالة المستقلة متعددة الخدمات"، مشددا على أن "لجانا تقنية مختلطة من الجماعة والسلطة المحلية تعاين الأشغال الجارية بشكل منتظم".

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات